مجموعة المحاماة اليمنية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

مجموعة المحاماة اليمنية

المحامي علي محمد مطهر العنسي
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

 


شاطر | 
 

 زواج المسيار وحكمه في الشريعة الاسلامية بقلم المحامي:محمود عيد شبير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المحامي



عدد المساهمات : 38
نقاط : 110
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 10/02/2010

مُساهمةموضوع: زواج المسيار وحكمه في الشريعة الاسلامية بقلم المحامي:محمود عيد شبير   الخميس مارس 18, 2010 6:27 am

زواج المسيار

ومعني المسيار في اللغة : السير والذهاب ، أي المرور على الزوجة في أوقات

ومعني زواج المسيار إصطلاحاً يتضح من التعاريف الآتية :-

عرف الشيخ يوسف القرضاوي زواج المسيار/ بأنه نوع من أنواع تعدد الزوجات وفي هذا الزواج تتنازل الزوجة بإرادتها ورضاها عن بعض حقوقها كالنفقة والمبيت الليلي .

وعرف الدكتور صالح الخراشي زواج المسيار/ بأنه عقد شرعي مكتمل الأركان ولكن شرط تنازل المرأة عن النفقة والسكن .

- ويوجد تشابه وفروق بين زواج المسيار والزواج الشرعي

ويتمثل التشابه بين زواج المسيار الزواج الشرعي بان كلاهما عقد يُحل العِشرة بين الرجل والمرأة لتكوين أسرة وحدد ما على كل منهما من واجبات وحقوق .

ويوجد فروق تتمثل في زواج المسيار بإنعدام القوامة للزوج على الزوجة على عكس الزواج الشرعي وكذلك فرق جوهري ويتمثل في تنازل الزوجة عن حق النفقة والمبيت وهذا أيضا عكس الزواج الشرعي

و زواج المسيار زواج شرعي يرتب أثاره الشرعية كما أقره العلماء ومنهم الشيخ يوسف القرضاوي وغيره من العلماء ، وهو عقد رسمي موثق بالشهود والكتابة لا يقبل الإنكار أو الطعن ولا يتم هذا النوع من الزواج إلا بالإعلان لقوله صلى الله عليه وسلم ( لا نكاح إلا بولي ) ومن هنا جاءت مشروعية زواج المسيار بخلاف بعض الأنواع من الزواج المحرمة مثل "زواج المتعة والزواج العرفي وزواج السر " وغير ذلك من مسميات فهذة الأنواع من عقود الزواج باطلة ومحرمة شرعاً لان بعضها يقوم على مدة معينة مقابل شيء من المال وينتهي هذا العقد بانتهاء مدته ، ولا يترتب على هذة الأنواع من العقود أي أثار شرعية من نفقة ومبيت وعدة وطلاق وتوارث بالإضافة إلى أن الفرقة تقع بين الزوجين مباشرة بمجرد انتهاء مدة العقد .

- ولزواج المسيار فوائد للرجل وفوائد للمرأة

بالنسبة للرجل : أ - احتياج الرجل لزوجة ثانية إما لمرض زوجته أو لكبر سنها وحرصا منه على مشاعر زوجته الأولى وللحفاظ على أسرته أو لزيادة طاقته يتزوج المرأة وتبقى في بيتها أو بيت غير بيته أهله .

ب- قد يلجأ الرجل إلى زواج المسيار بسبب تغيبه عن بيته وأسرته بسبب عمله خارج بلده فيحتاج إلى زوجة يطمئن بها وحتى لا يلجأ إلى المحرمات .

ج _ بعض من الرجال لا يستطيع تحمل أعباء الزواج مع رغبته في الزواج فيكون زواج المسيار هو الحل في وجود المرأة التي تملك المال أو لديها راتب ما وهي تستعد بجميع نفقات الزواج وأي تكاليف أخرى للتعاون على أعباء الحياة وهذا عند وجود حالات من بعض النساء التي كبر سنها مثلاً .

بالنسبة للمرأة : احتياج المرأة إلى البقاء في بيت أهلها لرعاية احد والديها مثلاً أو لحضانتها واهتمامها بأبنائها اليتامى . أو طلاق المرأة أو ترميلها أو عنوستها فلم يبق أمامها حلاً إلا زواج المسيار لإعفاف النفس عاطفة الأمومة .

خلاصة : أباح الفقهاء زواج المسيار واستدلوا على ذلك لعد أسباب منها :

أ- إن الأصل في الزواج الإباحة فأي عقد استوفى أركانه فهو عقد صحيح

ب?- إن زواج المسيار مكتمل جميع شروطه من رضا الأطراف والمهر والشهود والولي والإيجاب والقبول

ج – إن زواج المسيار يحقق مصلحة من حيث إشباع الغريزة الفطرية ولإعفاف النفس وتحقيق الأمومة بإنجاب الأولاد .

هذا وبالله التوفيق .

المحامي/ محمود شبير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
زواج المسيار وحكمه في الشريعة الاسلامية بقلم المحامي:محمود عيد شبير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجموعة المحاماة اليمنية  :: االقسم الترحيبي :: المحامين اليمنين-
انتقل الى: